Bla bla bla

بين الراحة والسعادة

بين الراحة والسعادة فرق كبير

ففي الدنيا لن تحصل على الراحة أبدا … هكذا خلقها الله … وهكذا بدأت اتيقن أن هذا هو حالها … سليم مش مرتاح …ا

مريض مش مرتاح … بتدرس مش مرتاح … شغال مش مرتاح … عاطل مش مرتاح …ا

هكذا هو حالها

قال تعالى

لَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ فِي كَبَدٍ

كبد: تعب

لن نرى أو نشم رائحة االراحة إلا في الجنة ان شاء الله

– 

ولكن السعادة … هي نعمة من عند ربنا … يعطيها لمن يشاء من عباده في الدنيا قبل الآخرة

ومهما حاول العبد أن يحصل على السعادة في غير طاعة الله

فهي سعادة مزيفة, مؤقتة, قصيرة الأمد, زائلة,  تجلب بعدها الهم

خليك ذكي … متدورش على الراحة في الدنيا … مش هتلاقيها … دور على السعادة

Advertisements

4 thoughts on “بين الراحة والسعادة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s